رواية أحدب نوتردام

كان "فيكتور هيجو" من الأدباء الفرنسيين المتميزين في القرن الثامن عشر، وقد اشتهر كواحد من الكتاب الشاب الذين أطلقوا على أنفسهم "الكتاب الرومانسيين". وكان هيجو طوال حياته معارضاً ومناهضاً لعقوبة الإعدام، عبر عن موقفه هذا من خلال روايته "نوتردام باريس" أو "أحدب نوتردام" حيث وضّح موقفه ومفهومه المناهض لعقوبة الموت في تلك الرواية بأسلوب رائع وذوق رفيع يحمل سمات كتاب الأدباء الرومانسيين. فشخصية الاسميرالدا الشخصية النسائية المحورية في هذه الرواية هي محط عطف وذلك لظروف حياتها البائسة والتي تتهم زوراً بالقتل مستعينة بالسحر والإغراء، وتنتهي بها الأحداث إلى الإعدام الذي تهتز له مشاعر "كوازيمور الأحدب" والذي يمثل الشخصية المحورية في هذه الرواية. يعرض هيجو الأحداث بطريقة بارعة تأخذ بألباب القارئ، مثيراً شغفه وأحاسيسه ومشاعره وشفقته على ذلك الرجل البائس أحدب نوتردام (كوازيمود) الذي أحب الاسميرالدا حتى أنه قضى نحبه بقربها بعد إعدامها.
للتنزيل
3.9/5 الأصوات: 12
مطور
فيكتور هيجو
بحجم
MB 2.42

الإبلاغ عن هذا التطبيق

وصف

تحميل كتاب أحدب نوتردام pdf الكاتب فيكتور هوجو

تدور أحداث الرواية حول طفل أحدب يُدعى “كوازيمودو” لقيط قبيح المظهر ويربية القس فى كنيسة نوتردام ويُدعى “الدوم كلود فرولو” ويدربه ليكون قارع الأجراس فى الكنيسة ذاتها 
وقد نجح لكاتب الكبير فيكتور هوغو بتقديم شخصية تحمل صفات خيالية تمتزج بمظهر خارجى قبيح وصفات داخلية حسنة 
 في أواخر العصور الوسطى في باريس يتم اختيار كوازيمودو ليكون زعيم المهرجين في احتفال سنوي يسمى “احتفال المهرجين” وهذا مالم يرده سيده، حيث أراده أن يقضي بقية عمره في الكنيسة وألا يظهر أمام الناس بسبب مظهره السيئ ولكي لايرعب الناس. كانت الفتاة الغجرية أزميرالدا من الشخصيات الهامة في احتفال المهرجين واكتسبت إعجاب الناس برقصها وتغري ملاحقيها ومنهم فرولو. يفشل دوم فرولو بجذبها إليه لذلك يحاول أن يمتلكها بالعنف والاغتصاب. وهو ابن عائله غجريه اتت إلى نوتردام بهدف السرقه ولكن فرولو امسك بهم وهربوا وبقي كوازيمودو معه.

ادخل معنا غياهب عالم باريس في القرون الوسطى، وتعرف على الحياة المشؤومة لكل من كوازيمودو، قارع أجراس كاتدرائية نوتردام القبيح؛ وكلود فرولو، رئيس الشمامسة المُعذَب؛ وإزميرالدا، الراقصة الغجرية الجميلة؛ وفيبس، القائد الوسيم الذي يخدع إزميرالدا بإيهامها بحبه لها. سوف تحبس أنفاسك أثناء قراءة هذه الرواية المثيرة المحزنة التي تدور أحداثها حول الخيانة والحب والأمل والفداء.

هذا الكتاب من تأليف فيكتور هوجو و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تعليقات من Facebook

العلامات